مقالات

جاسيندا تكريت..ولا والبخت لا والوعد تريد تحكمنا رغد..!


بهاء الخزعلي||

رئيسة وزراء نيوزلندا (جاسيندا أرديرن) تحداها فريقها الحكومي بأن تعدد أنجازاتها لمدت عامين في الحكومة خلال دقيقتين، وقبلت جاسيندا التحدي و أستغرقت دقيقتين وستة وخمسون ثانية لتذكر جميع أنجازاتها البالغة 57 أنجاز على أرض الواقع، يعني بالضبط مثل تحدي المخرج الي أخرج فلم الأيام الطويلة مال أبو رغد الله يلعنه الي أستغرق 2:5:17 بالضبط.
أما عن أنجازات أبو رغد قائد لأمه (صبحه) ما تتسولف، من الكماط مال الرئاسة بسنة 1980 دخل حرب ضد إيران، وهاي سالفتها سالفة يعدم الشيعي ويهجر أخوه بحجة تبعية لإيران ويدز أبن عمهم للجبهة يحارب ضد إيران، جان فيلسوف أخو هدله ونساب عارف بأنساب العرب، وهواي أنجازاته أكثر واحد عنده صور بالشارع، أكثر واحد يلقي خطب وعنده أجتماعات، وقصائد في حب القائد.
أضف على ذلك أول رئيس يطلع بالتلفون هاي محد مسويها قبله، تشيل سماعة التلفون الأرضي تريد تتصل على أخوك تتداين منه فلوس تلتحق بيهن خاف يكصون أذنك، يطلعلك المجيب الآلي (مبروك الرئاسة ميه بالميه..أبو عداي فاز بحب أهاليه) تضطر تلتحق حتى أذا مشي حتى أذا تداوم بالموصل وأنت ساكن بالبصرة، لأن تدري حبيب الأهالي يطلع حتى بالفلوس وأنت لعبانه نفسك من خلقته وما تكدر تحجي، وما أخفي عليكم الموضوع أكو مثل يكول (وجهان لعملة واحدة) قبل جان حسبالنه المثل يقصد النقيضين بالعلن والمتماثلين بالسر، من شفنه ال 25 دينار العراقية عرفنا حقيقة المثل ال 25 بوجها صورة صدام وبظهرها الحصان.
وما أريد أطول عليكم السالفة كبل جان أكو نكته سرية عدنا، لأن تعرفون أحنه بلد أعداموراطي هذا مصطلح لديمقراطية الخنكه، النكته تكول أكو واحد ضايج من حكم صدام شرب منوم ينومه مية سنة من كعد لكه الشعب يهوس (هلا هلا بأبن حلا..الجان جده مدللا)، وهنا الشعب جان يهوس خوف مو رضا، المهم تالي طلعت حساباتنا كلها غلط راح صدام وأبن حلا ما راح يحكم طلعت خالته تريد تحكم، وراح تصير النكته (لا والبخت لا والوعد..تريد تحكمنا رغد).
ورغد مثل ما تعرفون سياسية محنكه، حتى أشرفت على عمليات أغتيال شهداء سبايكر وهذا مسجل صورة وصوت بأعترافات الدواعش، يعني هم فكرها أعداموراطي وأرهابوراطي، هذا غير أنه زوجها حسين كامل أعتدى على ضريح الأمام الحسين(ع) وقصف القبة، والحسين عليه السلام خله كيدهم بينهم والنوب أبوها قتل زوجها.
المهم هذا سوه عدها فراغ عاطفي خصوصا بعد ما أحترك السيد الوالد ظلت على حل شعرها جملتا وتفصيلا، وبعد هي بنت عرب لجأت للحظن العربي و هالمره سكنت بالأردن بس الحظن بالسعودية، وهذا الكلام ذكرته صحيفة (عرب بوست) من مصادر وصفتها بالمطلعة، وذكرت الصحيفة بأنه أكو علاقة بين رغد ومحمد أبن سلمان وثورة تشرين، والهدف منها تأجيج الموقف لخلق كيان سني في العراق.
ولهذا شفنا رغد تدعم التظاهرات وتدزلهم رسائل صوتيه تدفعهم ضد الأحزاب الشيعية وتسميهم إيرانيين، وتختمها بمقولة أبوها(يا محلا النصر بعون ألله) الي جان يقولها من يستشهدون ولد الشيعة بالحرب لو بالمقابر الجماعية، وهذا دليل كافي للشيعة حتى يعرفون دمهم من يراق يعتبر نصر للبعثية، و يبطلون ينجرون وره الأشاعات و يصيرون ضحايا لمخططات البعث، وبعدها رجعت تدز رسالة للجيش العراقي البطل، وتذكر أن هذا الجيش العراقي كان عملة ذهبية لامعة في تأريخ العراق، أي صحيح عملة ذهبية لأن جان أبوج يبيع ويشتري بي على جبهات القتال، ومخليهم بالمحرقة وعدي وقصي بالملاهي الليلية.
يا جماعة الخير أني الي محيرني بس شغله وحده..!!!!
رغد تكره أيران زين ليش متأثرة بثورة الكاسيت للأمام الخميني(رض) بحيث ترسل تسجيلات صوتية رسائل للشعب والجيش، هذا الشيء يدل على أنه رغد ومن خلفها خالين من أي فكر سياسي أو إستراتيجي، و يدورون على خطط ناجحة لقادة حقيقيين مثل الأمام الخميني (رض) حتى يستفادون منها، وهذه الخطط إرث إسلامي للمسلمين الحقيقين ولازم نورثه، وهذا يؤكد على ضرورة ألتزامنا بالنسخة الأصلية لثورة الكاسيت ومفكرها الأمام الخميني(رض).
حيث قال (رض) عندما سأله محمد حسنين هيكل في لقاء صحفي، ما هي أسباب أتساع الحركة الجديدة على الرغم من المعنويات المحبطة واليأس الظاهر على الناس؟؟؟
فأجاب (رض) 《هذا اليأس كان موجوداً في كافة الدول الإسلامية، ويعزى إلى قوة تأثير الدعايات الغربية والأجنبية، التي شملت سيطرتها جميع البلدان الإسلامية شمولًا لم يبق أملًا لإنقاذ شعب إطلاقاً….
أما الآن فنحمل ظهور هذه الحركة واليقظة أن تلتحق بها جميع الدول الأخرى، وما هذا باحتمال ظني، بل هو أقرب ما يكون إلى التأكيد أن المسلمين سيتحررون من هذه السيطرة سائلًا الله ( تعالى) أن يتحرر مسلمو العالم، وتتحقق آمالهم 》
ومن هذا الحديث يجب أن تعلم رغد ومن لف لفها، لم ولن يعود البعث مرة ثانية، ولا أساليبكم راح تعبر على شبابنا، حشدنا موجود ومرجعنا موجود والعراق للعراقيين مو للتكارته ولا للتشارنه ختاما (باقي باقي هذا الحشد عراقي).

عن الكاتب

بهاء الخزعلي

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.