تقارير مقالات

أستاذ بجامعة واسط: أُعلِنُ التوبة عن تشرين وفتنته..!

الكاتب klaybooords


متابعة ـ شغاف كاظم الموسوي ||

أصدر الدكتور ضياء شهد صبر العزاوي الاستاذ بجامعة واسط، والذي كان أحد ابرز وجوه الحراك فيما سمي بـ “ثورة تشرين ” بيانا فضح فيه أبعاد هذا الحراك الذي تحول الى “فوضى ومحرقة بين الاحزاب” على حد وصفه، مهيبا بأهالي الكوت “أن يبعدوا أبنائهم” عن هذا الحراك..الذي فضحه بأنه “اداة لهم من حيث لانعلم لتصفية الحسابات وكسب المغانم بينهم”
الأستاذ الدكتور ضياء شهد صبر العزاوي أصدر بيانا بهذا الصدد فيما يلي نصه كما وصلنا منه بشكل مباشر.
بسم الله الرحم الرحيم
م /بيان اعتذار وانسحاب
اني الدكتور ضياء شهد صبر العزاوي استاذ بجامعة واسط وابن مدينة الكوت وكنت احد ابناء ثورة تشرين من اول ايامها و من الداعميين بمالي ووقتي وصحتي املا بالتغيير وكنت احس ان التغيير اصبح باليد
وكنت اثير الحماسة وادفع بالشباب للنزول والضغط لاكمال التغيير المنشود وطرد الاحزاب الفاسدة
والان وبعد مرور اكثر من سنة اقتنعت ان بعض الاحزاب والقيادات الفاسدة هي من كانت تقود وتملا الساحات والمظاهرات عبر اتباعها واموالها واعلامها
واننا كنا اداة لهم من حيث لانعلم لتصفية الحسابات وكسب المغانم بينهم
والان استطاعوا تكوين احزاب تشرينية تابعة لهم لغرض كسب اصوات الناس والشباب المعارض لهم
اخوتي وابنائي اعتذر لكم لان سقت لكم الوهم ظنا مني اني كنت اخدمكم
اعتذر لكم وارجوا ان تسامحوني
اهلي عوائل مدينة الكوت اترجاكم ان تبعدوا ابنائكم عن هذه الفوضى والمحرقة
بين الاحزاب
والتي لم تجلب لنا الا الخراب والفوضى
فليس طموحنا ان نرى عفلوك وبهلول وفالح وزراء بدل فلان وعلان الفاسدين
اردناها دولة كفاءات وتكنوقراط و لادولة احزاب فاسدة
وبالنهاية اعتذر لكم واعلن انسحابي من حراك تشرين
دكتور ضياء العزاوي

عن الكاتب

klaybooords

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.