مقالات

الإسلام وهلوسة التعدي عليه

الكاتب حسن المياح


حسن المياح ||

لا عبد الحميد الصائح , ولا أي تشريني جوكري منحرف فاسد , يقوى على أن يمس دين الله الإسلام العظيم , الذي عظمته من عظمة الله الذي أرسله هدى ودين حق …….. ???
بقباحة سلوك أخلاقي ولفظ هابط مبتذل يعبر عبدالحميد الصائح عن الإسلام ب ( اسلام ) مجردآ من أل التعريف التي هو الإسلام يعرفها ويشرفها ويعطيها رونقها في التعبير , وجمالها في السلوك والأداء .
هذا الأسلوب هو ديدن تصرف الناقمين الفاشلين , الممسوسين الوسواسيين المصابين بعقد الحقد والغيض والنقص اللامعوض حين يتحدثون أو يتحاورون أو يتهمون أو يحاولون أن ينتقصون ……
ومانشيت الشرقية يفضحه إن تنصل أو أنكر ….. , وإن زيف أو كذب …… , وإن غالط أو حور ….. ???
بالإسلام إكتملت إنسانيتكم ووجودكم البشري في أحسن تقويم عقيدة وتشريعآ , وسلوكآ وخلقآ……
عيبوا سلوككم العملي السيء المنحرف المشين , ولا تقربوا الخط الرسالي المؤمن النظيف الشريف …… ???
وإذا كنتم تبحثون عن العلو والإرتفاع ….. ~ وأنتم الواهمون مقامآ وجدارة …. ~ فأن القاذورات والزبالات والأنقاض الوبيئة والمتروكات المندثرة المريضة وغيرها من إلاسقاطات المبتذلات المرماة , هي التي تعلو وترتفع بعدما تتجمع وتتراكن وتتكدس ……. ??
والأسلام على لسان رسوله الصادق الكريم الأمين يقول حديثآ ” النظافة من الإيمان ” ……..
قتنظفوا وتطهروا لما تلهجو أو تذكروا إسم ” الإسلام ” بالألف واللام رغمآ على أنوفكم المزكومة القذرة الوبيئة المنحدرة …… ???
يقول الإعلامي والكاتب عبد الحميد الصائح من على قناة الشرقية اليوم , والليلة , الساعة ٧,٤٥ مساء , ( أنه يخشى على التشرينيين أن يكون حالهم مثل إسلام ويسرقون ) …….
أقول لك وبصوت رسالي مؤمن شجاع جسور صادق صادح , …..” تأدب ” ….. حينما تتكلم عن الإسلام الذي تجهله , ولا تدينه على إستقامة , وطالما أنك تنطقه بلسانك المتلعثم الهذر نكرة , بدون ال التعريف الذي فيه يستقيم الكلام ….. ???
لم يعلم الإسلام الناس أجمع وقاطبة ومجموعآ إجماعآ كليآ مستوعبآ مستغرقآ مستقرءآ إستقراءآ كاملآ تامآ على السرقة واللصوصية والنهب والظلم ….. ; وإنما أنت والتشرينيون وكل فاسد من تسرقون , وتخونون الأمانة , ولا تتورعون , وتلصقون الجريمة ~ ولا أقول التهمة , لأنكم سارقون ~ راية تسقيطية على الإسلام الذي هو براء منكم ومنها .
كن دقيقآ في التعبير , ومنضبطآ في السلوك , لما تتحدث عن دين الله الإسلام , الذي جاء لينتشلك أنت وغيرك البهيمة السائمة السائبة من ضلال الشرك , وظلام الجاهلية المعتم , وبلادة العقل المتصنم المتحجر . فأشكر الله على ذلك ولا تتعدى الحدود , لأن النجاسة يحرم عليها ويمنع أن تقترب من الطهارة والقداسة مكانآ أو جوارآ ….. , والمتناقضان ~ في المنطق , والعقل , والفلسفة , والإجتماع , وكل فروع وعناوين المعرفة ~ لا يجتمعان .
السارق والناهب هو الإنسان المنحرف والمنسلخ من عقيدة لا إله إلا الله …. ; والإسلام هو المطهر لمن يريد أن يتوب ويتطهر .
والإسلام كله جلال وجمال , وكمال وتمام , وإيمان وأمان , وهدى وأرشاد , وسلوك سوي وأخلاق ……… ; والإنسان المجرم الإنتهازي المنحرف , الخرف المنفلت هو السارق الحرامي , والناهب السالب …. ???

عن الكاتب

حسن المياح

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.