مقالات

كل شئ من أجل “الكمامة”

الكاتب حمزة مصطفى


حمزة مصطفى||


فجأة وجدنا أنفسنا مكممين رسميا. الغرامة حسمت الجدل حول الكمامة. بعض المتفيقهين يقولون بكسر الكاف لابتشديد الميم. هذا خلاف آخر قد يستدعي منا إستدعاء “لسان العرب” أو في الأقل مصطفى جواد لحسم مفهوم اللفظة لغويا ونحويا وتغريميا. لكننا بلد مكونات, فماذا عن لسان الكرد والتركمان وباقي الأقليات. لا عليكم, الغرامة توحدنا لا هدف يونس محمود في مرمى السعودية فقط.
شرطي المرور لم يعد يهمه السير عكس السير أو “عكرف لوي” أو بدون حزام بقدر مايهمه فرض الغرامة على غير المكممين بتشديد الميم وكسر الكاف. 25 الف دينار “إشتكره منها”. أبو الصيدلية خازن الكمامات وحارسها الأمين يكتب بالخط الكوفي أو النسخ أو الثلث أوالطومار أو الفارسي (الفارسي لا.. يسوي إشكالية لازم نجيب خطوط أخرى للتوازن). نرجع للطومار أحسن حيث الصيدلي يكتب في باب الصيدلية “لاتدخل الى الصيدلية قبل إرتداء الكمامة”. المقصود مابين السطور لا مافوقها. فالعبرة بالسياق والنظم مثلما يقول الجرجاني الذي لا أعرف كيف كان يتعامل مع الأنفلونزا في عصره دلاليا. فطبقا للدلالة أو معنى المعنى أو المعنى في قلب الصيدلي, المقصود لاتخرج قبل أن “أقطك” بكيس من الكمامات مختلفة المناشئ والألوان.
حظر التجوال ساري المفعول وكوفيد 19 أيضا. الحل بالكمامة بكسر الكاف أو تشديد الميم. براحتك, لاتثريب عليك (دير بالك تلفظها تشريب) البس الكمامة (اللي تعجب الناس وكل الإندومي اللي يعجبك). فلا صوت يعلو على صوت الكمامة. في الشارع, في الأسواق, في السيارات, في معارض السيارات, في أسواق البالة, في أسواق السمك وعلاوي الخضروات, الكمامة تدل عليك. هويتك الكمامة. انت رجل وإنزع الكمامة. الكمامة مقابل الـ 25 الف دينار.
أنت حر, تشتري كمامة خضراء أو سوداء أو بيضاء. أم البوز أم أم التقليعة. تضعها على نصف وجهك بالقرب من عينيك حتى أسفل حنكيك أم بين الأنف والفم أم تحت الفم أو فوق الفم. أنت حر. لست وحدك مكمما. فلاديمير بوتين بجلالة قدره مكمم. حسن روحاني يرتدي دائما كمامة بيضاء. بايدن نفسه لايظهر أمام شاشات التلفاز الإ وهو مكمم. حتى عمتك ميركل مكممة. كمم “خشمك” تضمن سلامة جيبك.

عن الكاتب

حمزة مصطفى

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.