مقالات

الأخوة الدواعش المحترمون..بعد التحية..!


ضياء ابو معارج الدراجي ||

نوّد أن نحيطكم علماً وفي الوقت عينه نزفُ لكم البشرى، بأن كل أفعالكم من قتل وذبح وتفجيرات واختطاف سوف تدفعها الدولة، وهي مدرجة ضمن موازنة العام ٢٠٢١، وهذا الأمر كي نثبت لكم كم أنتم أعزة وأحباب لدينا، فليس هناك حكومة في كل هذه الكرة الأرضية، حتى لو شُكلت من داعش نفسها ، فلن تكون بهذا الكرم.، لذلك نعلمكم بأنكم مطلقوا الأيدي لذبح هذا الشعب وبمباركة مجلس نوابه.
علماً أننا فضلناكم على مهندسي النفط وخريجي الكليات من أصحاب العقود و على كل من أوصلنا للسلطة.
لا نريد أن نوصيكم بل نذكركم فقط ب:
لاتتركوا شيخاً أو إمرأةً أو طفلاً دون أن تقتلوه.
لا تتركوا شجرةً أو حقلاً أو بيتاً أو سيارة سايبة أو ستوتة دون أن تفجروها او تحرقوها.
كل ما تقومون به مدفوع الثمن والمثل يقول؛ ” الذي تعرف ديتهُ أقتلهُ”.
مع تحيات
أخوتكم في اللجنة المالية في مجلس النواب العراقي

عن الكاتب

ضياء ابو معارج الدراجي

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.